شنت مقاتلات حربية إسرائيلية من نوع “أف”  ثلاثة غارات إسرائيلية على مواقع عسكرية للواء 90 في ريف القنيطرة، مخلفة أصوات انفجارات شديدة القوة ورائها، لتسمع أصوات الانفجارات في أرجاء الغربية من .

وقال الناشط الإعلامي “أبو تراب” من الغوطة الغربية : سمع أصوات صفارات الإنذار داخل هضبة المحتل في الجانب الإسرائيلي بالتزامن مع الغارات التي نفذتها الطائرات الحربية على مواقع جيش .

وأشار المصدر: إلى أن قوات باشرت عقب الغارات الإسرائيلية بفتح مكثف لنيران رشاشاتها الثقيلة بشكل عشوائي في المكان المستهدف، دون وجود حتى الأن أي نتائج لهذه الغارات التي ضربت اللواء 90.

من جانب أخر ما زالت أصوات الطائرات الحربية الإسرائيلية تسمع بشكل واضح في المنطقة، وكانت قد أكدت مصادر ميدانية في ريف القنيطرة جنوب غربي عصر الأمس، إطلاق أربعة صادرة عن نقاط عسكرية للواء 90 التابع لجيش النظام على مواقع عسكرية للجيش الإسرائيلي في هضبة الجون المحتل.

في حين قال مدير المركز الإعلامي في القنيطرة “أسعد الجولاني” : إن إطلاق الأربعة على هضبة الجولان المحتل جاء من اللواء90 في أقصى من ريف القنيطرة المحاذي لسفوح جبل الشيخ، حيث سمعت أصوات سيارات الإسعاف الإسرائيلية عقب عملية إطلاق الأربعة على هضبة الجولان.

وأضاف المصدر سرعان ما رد الإسرائيلي على مصادر إطلاق النيران، حيث استهدفت المدفعية الإسرائيلية بعدد من القذائف نقاط عسكرية للواء 90 في المنطقة ومنها “نبع الفوار، المشاتي وغيرهم”، دون معرفة محصلة او نتائج القصف المتبادل بين الجانبين.