نشرت منظمة ويكيليكس للتسريبات أكثر من 10 ألف وثيقة دبلوماسية لوزارة الخارجية الألمانية، وقال «جوليان أسانج»، ناشر «ويكيليكس» إنه سيعرض أكثر من 50 ألف وثيقة في الأسابيع المقبلة.

أهم تلك الوثائق يكشف سبب الكرم الألماني في استقبال اللاجئين السوريين، وتنفرد ميكرو سيريا بنشرها:

حيث تشير الوثيقة رقم CD27429322 أن العالم الألماني ” باول كلاوس ” نجح في تحويل فضلات السوريين إلى وقود نووي وانه استطاع بتكلفة قليلة في مخبره استخراج نظائر مشعة ووقود نووي من خلال تعريض فضلات السوريين إلى ضغط 90/60

و تقول الوثيقة أن الفكرة جاءت للعالم ” باول ” بعد زيارته لدمشق في عام 2010 , فبعد زيارة قصيرة للمتحف الوطني , أضاع الوفد الألماني ووجد نفسه تحت ” جسر الرئيس حافظ الأسد ” , و تتابع الوثيقة الحديث عن موقع الجسر ومساحته وتضيف بأنه محطة للحافلات يستخدمه سكان العاصمة السورية كمبولة عامة كبيرة .

العالم ” باول ” وعن طريق الحدس، أجري فحوصات بأجهزة الكشف عن الاشعاع والنظائر المشعة واكتشف ان نسبة الاشعاع في المنطقة إيجابية.

وتأكد الوثيقة ان بقايا التفاعل ” الغير مشعة ” يمكن استخدامها كسماد لزراعة الفجل.

و علق « أسانج» على الوثيقة بالتذكير بتاريخ ألمانيا في جذب التائهين، عبر سرده قصة هانسل وجريتل. قائلاً إن الساحرة العجوز ميركل جذبت آلاف السوريين إلى منزلها، ومصير فضلاتهم وقود لمفاعلاتها….