طفل سوري يلفت الأنظار بعينيه الملونتين.. الأولى بنية والثانية زرقاء (شاهد)

[ad_1]

تلفت عينا الطفل السوري حمّادي أحمد، المقيم في هطاي التركية، أنظار كل من يشاهده، حيث أن إحدى عينيه ذات لون أرزق والأخرى نصفها أزرق ونصفها بني.

ويقول حمادي (12 عاما) إنه الوحيد بين أخوته الـ 6 الذي لديه عين كهذه، ويعتبر نفسه محظوظا بسبب هذه الظاهرة.

وجاء حمادي مع إخوته ووالداه قبل أربع سنوات، من محافظة إدلب السورية إلى مدينة الريحانية في ولاية هطاي التركية الحدودية مع سورية، ويدرس حاليا في الصف السادس الابتدائي.

وأكد حمادي في تصريح لوكالة الأناضول أنه لا يعاني من أي مرض، ولا توجد لديه أي مشاكل في الرؤية، ولا يعرف سبباً لكون إحدى عينيه ذات لونين.

ويبدو حمادي سعيداً بالاهتمام الذي يلقاه بسبب غرابة عينه، سواء من زملائه في المدرسة، أو من أي شخص يتعرف عليه.

بدوره يقول زميل حمادي في المدرسة “جمعة حصيد” إنه يشعر بالدهشة من لون عين صديقه حمادي.


[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]