اخبار_سوريا

قوات النظام تتقدم على جبهة الميدعاني بالغوطة الشرقية

[ad_1]
isdf34sd

وليد الأشقر: المصدر

سيطرت قوات النظام وميليشياته اليوم الخميس (17 تشرين الثاني/نوفمبر) على نقطتين في جبهة بلدة ميدعاني في غوطة دمشق الشرقية المحاصرة، بعد معارك عنيفة مع كتائب الثوار.

وأفاد جيش الإسلام، من خلال حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، بأن قوات النظام وميليشياته شنّت هجوماً عنيفاً على الغوطة الشرقية من جهة ميدعاني، بغية اقتحام المنطقة، ودارت اشتباكات عنيفة مع عناصر جيش الإسلام، استطاع الأخير خلالها إعطاب دبابة لقوات النظام، كانت تحاول اقتحام جبهة الميدعاني.

وأشار إلى أن قوات النظام وميليشياته تقدمت على جبهة ميدعاني، وسيطرت على نقطتين، مؤكداً استمرار المعارك العنيفة التي يخضها الثوار في التصدي لقوات النظام.

وترافق هجوم قوات النظام وميليشياته على الغوطة الشرقية بقصف جوي ومدفعي استهدف مدن وبلدات الغوطة الشرقية، فقضى مدني يدعى “حكمت الحمد” وأصيب آخرون بجروح بينهم نساء وأطفال، جراء غارة جوية استهدفت الأحياء السكنية في بلدة بيت سوى، وتعرضت منطقة المرج في الغوطة الشرقية لقصف جوي بأربع غارات جوية استهدفت بلدات الميدعاني والنشابية، مما أسفر عن إصابة امرأة، كما سقط جرحى في صفوف المدنيين، جراء سقوط صاروخ أرض-أرض على الأحياء السكنية في مدينة دوما، بحسب مديرية الدفاع المدني في ريف دمشق.



[ad_1]
[ad_2] [sociallocker] المصدر
[/sociallocker]

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق