اخبار_سوريا

شيبس (ديربي) يختفي تدريجياً من سوريا ويغزو متاجر تركيا

[ad_1]

وليد الأشقر: المصدر

في الوقت الذي بدأ فيه شيبس (ديربي) بالاختفاء تدريجياً من الأسواق السورية بسبب عدم موافقة وزارة الاقتصاد في حكومة النظام على طلب استيراد المواد الأولية لصناعاته، بدأ (ديربي) غزو الأسواق التركية وبشكل سريع.

وأفاد موقع “الوطن أون لاين” بأن شركة (وحيده عفش ولينا كعدان وشركائهم) لصناعة المقبلات الغذائية من البطاطا “ديربي”، قدموا شكوى لعدم موافقة وزارة الاقتصاد على طلبات استيراد مادة رقائق البطاطا النصف مصنعة “بيليت”.

وبينت الشكوى، أنه “يوجد معمل واحد فقط في سوريا يصنع مادة البيليت لسد حجة السوق السوري، كما أن المنشآت متوقفة عن العمل منذ أكثر من ثمانية أشهر وطاقتنا الإنتاجية عالية واهتمامنا بأجود أنواع المواد الأولية وليس بإمكاننا صناعة مادة البيليت من البطاطا لتكاليفها المرتفعة جدا”.

وأشارت الشكوى إلى “تحكم المعامل الخاصة في السعر والجودة والوقت والكمية والتي تفرض علينا منتجاتها مما أدى لدخولها تهريبا من الأسواق الخارجية وبطرق غير قانونية وتقليد الكيس في الأسواق السورية والأضرار بعلامة ديربي”.

وفي المقابل، انتشر شيبس (ديربي) بشكل واسع في السوق التركية ولاقى قبولاً كبيرا، وغزى أسواق العديد من الولايات التركية، وخاصة غازي عينتاب وأنطاكيا وبورصة وغيرها.

ويشار إلى أن شيبس (ديربي) يعد أول رقائق بطاطا جاهزة في سوريا، وكل من ولد في سوريا في الثمانينات يعرفه جيداً بكيسه الأحمر وصورة سوبرمان عليه، لكن ما لا يعرفه الكثيرون هو أن (ديربي) كان السجل الصناعي رقم 1 في سوريا.



[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]
المصدر
[/sociallocker]

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق