نفذت طائرات بدون طيار تابعة للتحالف الدولي, سلسلة غارات جوية بصواريخ موجهة استهدفت سيارات ودراجات نارية تعود معظمها لجبهة الشام على الطريق الدولي شرق مدينة سراقب.

وأكد ناشطون ارتقاء القياديين “أبو أنس المصري وأبو عكرمة التونسي” و 10 عناصر آخرين لجبهة فتح الشام إثر استهدافهم لطائرات على الطريق الواصل بين سراقب- معردبسة بريف الشرقي.

وأفادت صفحة “سراقب اليوم” أن حصيلة الاستهدافات بلغت 15 شخصاً حتى الآن, إضافة لوجود جرحى بحالات حرجة ما يرجح ارتفاع الحصيلة.