تمكنت القوات المنضوية بغرفة عمليات “غضب الفرات” اليوم الأربعاء من السيطرة على قريتي كرمانجو وحويج على محور القادرية وعين عيسى في ريف الغربي الشمالي, بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم الدولة.

وقالت مصادر موالية لغضب الفرات إن قواتها تمكنت اليوم من السيطرة على قريتي كرمانجو وحويج والتقاء قوات غضب الفرات على محوري الهجوم القادرية وعين عيسى, وبذلك تمكنت من حصار منطقة واسعة شمال , وسط محاولات لتحقيق المزيد من التقدم بدعم من .

وكان تنظيم الدولة شن يوم أمس الثلاثاء هجوماً واسعاُ على المنطقة المحاذية لقلعة جعبر وقريتها، في محاولة تشتيت قوات الديمقراطية عن المحاور السابقة, وتناقلت وسائل إعلامية استعادة التنظيم للقلعة, في حين نفت الديمقراطية ذلك.

غضب الفرات تمكنت خلال الأيام القليلة الماضية من التصدي للعديد من هجمات التنظيم, في الوقت الذي واصلت هجومها على من محوريين، الأول انطلق من قرية جب الشعير والثاني انطلق من محور قرية القادرية، إذ تمكن مقاتلو غضب الفرات خلال الاشتباكات من السيطرة على ستة مزارع, واقتربوا من محاصرة المنطقة التي كانت تفصلهم قريتي كرمانجو وحويج.