إياس العمر: المصدر

قضى الناشط الإعلامي (عمار الكامل)، أمس الثلاثاء 11 كانون الثاني/يناير، خلال تغطيته الاشتباكات بين تشكيلات الثوار وقوات على أطراف مدينة (خربة غزالة) بريف الشرقي.

وقال “محمد الحريري” مراسل الهيئة السورية للإعلام لـ “المصدر”، إن “الكامل” هو أحد أعضاء تجمع (أحرار الإعلامي)، قُتل أثناء تغطية الاشتباكات التي دارت ظهر أمس خلال محاولات قوات النظام التقدم تجاه الشرقي، انطلاقاً من مواقعها في مدينة (خربة غزالة).

وأضاف بأن اثنين من فرقة (شباب السنة) قتلوا أيضاً أثناء الاشتباكات مع قوات النظام، وهما (محمد مقداد – سامر العباسي)، مشيراً إلى أن تشكيلات الثوار دمرت عربة (شيلكا) لقوات النظام بصاروخ مضاد للدروع، بالإضافة لاستهداف مواقع قوات النظام في محيط مدينة (خربة غزالة)، مما أدى إلى عدد من عناصر قوات النظام والميلشيات الموالية له.

وتستمر محاولات قوات النظام للتقدم باتجاه منطقة (اللجاة) شمال درعا للأسبوع الثاني على التوالي، كما استهدفت مدفعية قوات النظام أمس بلدات (مجيدل – قيراطة – جنين – كوم الرمان)، بالإضافة لاستهداف بلدة (محيدل) بالبراميل المتفجرة، دون ورود أنباء عن سقوط ضحايا.