سمارت-رائد برهان

قتل عدد من المدنيين، اليوم الجمعة، بقصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي، على مدينة الطبقة ( 55 كم غربي مدينة )، شمالي البلاد، كما أعدم تنظيم “الدولة الإسلامية” مدنياً بتهمة “سب الذات الإلهية” في المدينة، وفق مصادر محلية.

وقال مصدر محلي، إن يرجح أنها للتحالف شنت غارتين على المدينة، التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة”، ما أدى لمقتل خمسة مدنيين، وجرح أربعة، بينهم أطفال ونساء، نقلوا إلى مشفى المدينة.

كذلك، أعدم تنظيم “الدولة” رجلاً بتهمة “سب الذات الإلهية” قرب مسجد الروضة في المدينة ذاتها، وذلك بطلقة خلف الرأس، بحسب مصدر محلي، أشار إلى أن الرجل متزوج من امرأتين ولديه تسعة أولاد.

وقتل ثلاثة مدنيين وعنصر لتنظيم “الدولة”، في وقت سابق اليوم، جراء جوي يرجح أنه للتحالف على بئر “مكسار” النفطي شمالي منطقة الرصافة (نحو 30 كم غرب مدينة الرقة).

تأتي غارات في الرقة، دعماً لـ”قوات الديمقراطية”، ضمن حملة “غضب الفرات”، التي أطلقت المرحلة الثالثة منها في كانون الأول الماضي، بهدف عزل مدينة الرقة، أبرز معاقل تنظيم “الدولة الإسلامية” في .