مصرع 6 عناصر لقوات النظام بصاروخٍ موجهٍ في درعا البلد

[ad_1]

إياس العمر: المصدر

لقي ستة عناصر من قوات النظام مصرعهم، الثلاثاء 21 آذار/مارس، إثر استهدافهم من قبل كتائب الثوار بصاروخ موجه في حي المنشية بدرعا البلد.

ولليوم 41 على التوالي، تتواصل الاشتباكات في حي (المنشية) بين كتائب الثور المشاركة في معركة (الموت ولا المذلة) من جهة وقوات النظام وميلشيا (حزب الله) من جهة أخرى.

وقال الناشط أحمد المصري لـ “المصدر”، إن الثوار استهدفوا بصاروخ حراري تجمعاً لقوات النظام في حي المنشية بدرعا البلد، ما أدى إلى مقتل ستة عناصر من قوات النظام.

وأضاف بأن الاشتباكات داخل الحي مازالت متواصلة مع تراجع حدة القصف من قبل الطيران الروسي ومروحيات النظام خلال الأيام الماضية بنسبة تجاوزت التسعين في المئة عما كانت عليه في الأسابيع الماضية، فمعدل الغارات اليومي على المناطق المحررة من محافظة درعا تراجع من 40 غارة يومياً إلى 4 غارات، وذلك بالتزامن مع اشتعال الجبهات في عدد من المواقع على امتداد الجغرافية السورية، ولا سيما جبهة حي (جوبر) وهي الأقرب لمحافظة درعا.

وأشار إلى أن قوات النظام باتت تعتمد على المدفعية الثقيلة وصواريخ (الفيل) في استهداف الأحياء المحررة من درعا البلد، والتي أدت إلى متل مدني يدعى (محمد علوه) وإصابة آخرين بجروح.

وأكد المصري أن عدد قتلى قوات النظام منذ بدء معركة (الموت ولا المذلة) بتاريخ 12 شباط/فبراير الماضي، تجاوز 100 قتيل، كان أخرهم (أيهم سلوم) من مدينة الشيخ بدر بريف طرطوس.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]
المصدر
[/sociallocker]