مجهولون يشعلون النار في مركزين لإيواء لاجئين بينهم سوريون في ألمانيا

[ad_1]

[ad_2]

سمارت-أحلام سلامات

[ad_1]

أشعل مجهولون، اليوم السبت، النار داخل مركزين لإيواء لاجئين، بينهم سوريون، في ألمانيا، دون تسجيل إصابات في صفوفهم.

وأعرب وزير الداخلية في ولاية “تورينغن هولغر بوبنهيغر”، عن صدمته لاشعال النار في مجمع تعيش فيه عائلتين سوريتين، فيما قال مركز قيادة الشرطة في الولاية إن التحقيقات أثبتت إلقاء مادة حارقة على أحد المسكنين، انفجرت وتلاشت على الأرض، حسب موقع “دويتشه فيله”.

كذلك ألقى مجهولون زجاجتي “مولوتوف” على منزل في بلدة كريمين بولاية “براندنبورغ” شرق ألمانيا، قالت الشرطة إن الزجاجتين وقعتا بين مبانٍ مخصصة لإيواء اللاجئين، دون ذكر أي معلومات فيما اذا كان بينهم سوريون.

وكان حريق نشب، مطلع حزيران العام الفائت، في مركز للاجئينبمدينة دوسلدورف الألمانية، دون أن يسفر عن وقوع ضحايا، فيما أصيب 24 لاجئاً باختناقات، دون أن يؤدي ذلك إلى وفاة أي منهم.

فيما بدأت، نهايةتشرين الثاني 2016، في مدينة بوتسدام الألمانية محاكمة ستة أشخاص بتهمة مهاجمة مخيم للاجئين، قيد الإنشاء، بزجاجات حارقة في مدينة ناون بولاية براندنبورغ.

وسجلتالشرطة الألمانية، أكثر من 450 هجوماً على سياسيين ومعاونين للاجئين في ألمانيا خلال العام 2016، يعود أغلبها لدوافع “يمينية متطرفة”.

[ad_1]

[ad_2]