اخبار_سوريا

خسائر مادية وبشرية للنظام مع تصاعد وتيرة الاشتباكات شرقي دمشق

[ad_1]

حاولت قوات النظام صباح اليوم الأحد، اقتحام حي القابون شرقي دمشق وسط اشتباكات عنيفة مع الثوار على أطراف الحي.

دارت اشتباكات عنيفة صباح اليوم بين قوات النظام مدعومة بالميليشيات الإيرانية والعراقية مع الثوار في محيط حي القابون الدمشقي في محاولة جديدة لتقدم قوات النظام في الأحياء الشرقية للعاصمة دمشق، وذلك بعد استهدافها بعشرات القذائف وصواريخ الفيل منتصف الليلة الماضية.

من جهتها أعلنت الفصائل الثورية عن تدميرها لدبابة تابعة للنظام حاولت اقتحام مناطق سيطرة الثوار وذلك إثر استهدافها بصاروخ موجه أدى إلى تدميرها بشكل كامل ومقتل طاقمها وذلك بالتزامن من القصف الصاروخي المكثف الذي تستهدف به قوات النظام منازل المدنيين داخل الحي وذلك انطلاقاً من فرع الشرطة العسكرية في محيط حي القابون، أدت إلى أضرار مادية كبيرة واشتعال النيران في بعض المنازل دون أنباء عن إصابات في صفوف المدنيين.

تعمل قوات النظام بدعم من الميليشيات الأجنبية وبتغطية من الطيران الروسي لزيادة الضغط على أحياء دمشق الشرقية لتقطيع أوصالها وتضييق الخناق عليها بهدف فرض سياسة التهجير القسري عليها كما حدث في الغوطة الغربية وأحياء حمص وحلب الشرقية.

[ad_1]
[ad_2] [sociallocker]
المصدر

[/sociallocker]

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق