جيرون

أكدت وكالة الأناضول، اليوم الجمعة، أن القوات المسلحة التركية استكملت استعدادها للرد على أي محتمل من ميليشيات “حزب الاتحاد الديمقراطي”. تأتي “هذه الاستعدادات بعد تأكيد الرئيس رجب طيب أردوغان، خلال زيارته الأخيرة إلى الولايات المتحدة، بأن ستطبق قواعد الاشتباك، من دون الرجوع إلى أحد، في حال تعرضها لأي من (حزب الاتحاد الديمقراطي)”. بحسب الوكالة.

وأوضحت الوكالة أن “قوات استكملت تحضيراتها لمختلف أنواع الرد، على أي هجوم تُقدم عليه الميليشيات الكردية، انطلاقًا من سورية أو العراق”، لافتةً إلى أن “القوات الجوية وضعت خططها لعمليات جوية محتملة، وأنهت التحضيرات في القواعد التي ستنطلق منها المقاتلات، بالإضافة إلى استعدادات القوات البرية، وأعدت سيناريوهات لعمليات متوقعة خارج الحدود، ودفعت بمزيد من التعزيزات إلى الشريط الحدودي”.

أشارت الوكالة إلى أن “القوات المسلحة والمخابرات التركية تتابع عن كثب تحركات منظمة (ب ك ك) وذراعها السوري (الاتحاد الديمقراطي)، على خط الحدود، وما خلفه في بريف حلب، وتل أبيض بريف الرقة، والقامشلي بريف الحسكة، وكذلك على الحدود العراقية.