سعيد جودت: المصدر

أعلنت قوات وميليشياته، اليوم الجمعة (19 أيار/مايو)، سيطرتها على قريتي القواص والحمرا في ريف الشرقي، بعد اشتباكات مع تنظيم “داعش”.

وأفادت صفحة “دمشق الآن” الموالية للنظام على “فيسبوك”، بأن قوات النظام فرضت اليوم سيطرتها على قريتي القواص والحمرا في المحور الجنوبي لمطار الجراح العسكري، بعد عنيفة مع تنظيم “داعش”.

ومن جهته، أعلن تنظيم “داعش” استهداف قوات النظام وميليشياته قرب قرية المزيونة جنوب مطار الجراح العسكري بعربة مفخخة، وتدمير دبابة في قرية الحمرا شرق المطار، إثر استهدافها بصاروخ موجه.

ويأتي تقدم قوات النظام جنوب مطار الجراح، بعد يومين من إعلانها السيطرة على قرى وبلدات (الخالدية والمزيونة وأم نسورة وجب علي وخربة حسن وعطيرة والنافعية ومحطة الأبقار “المباقر” ومساكن موظفي محطة الأبقار والسكرية وتل حسان)، بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم “داعش”.

وتكبدت قوات النظام وميليشياته خلال تقدمها شرق حلب في الأيام القليلة الماضية خسائر كبيرة في الأرواح، حيث نعت صفحات موالية العميد “سهيل مرشد خيزران”، والقيادي في صفوف ميليشيات (النمر)، “محمد الباردوي”، قائد سرايا الاقتحامات، قائد مجموعات اقتحام ميليشيا (الفهود)، والمقرب من “سهيل الحسن” (النمر)، “علي حسن دلة”، والمصور الحربي “خليل إسماعيل”، والذين لقوا مصرعهم شرق حلب.