قتلى وجرحى عسكريون برصاص قناصة وقصف للنظام على عدة مواقع بحلب

[ad_1]

[ad_2]

سمارت-محمود الدرويش

[ad_1]

قتل قيادي عسكري في “فيلق الشام” وجرح ستة مقاتلين لـ”حركة أحرار الشام الإسلامية”، اليوم الأحد، برصاص قناصة وقصف مدفعي لقوات النظام السوري غرب وشمال حلب، شمالي سوريا، حسب ما أفاد ناشطون ومصدر عسكري.

وأوضح الناشطون، أن القائد العسكري في “فيلق الشام” قتل بعد استهدافه برصاص قناصة لقوات النظام، على قرية البليرمون (5 كم شمال حلب).

إلى ذلك، قال قائد “سرية الفاروق” عزو مرعي، إن ستة عناصر من “ثوار الشام” التابع لـ”أحرار الشام” جرحوا، إثر قصف بقذائف الهاون لقوات النظام على نقطة تحت سيطرتهم في حي الراشدين غربي حلب.

وكانت “هيئة تحرير الشام” نفذت، يوم الخميس الفائت، عملية عسكرية ضد قوات النظام في أراضي الملاح بمحيط مدينة حلب، شمالي سوريا، بهدف “إفشال محادثات الأستانة”.

ويأتي القصف رغم سريان اتفاق مناطق “تخفيف التصعيد” الذي ينص على وقف القصف ، حيث تعد أجزاء من حلب إحدى تلك المناطق.

[ad_1]

[ad_2]