جرحى النظام يناشدون رأس النظام بشار الاسد لإنصافهم

[ad_1]

ناشد عناصر قوات النظام بشار الأسد لإنصافهم و التدخل لدى باقي الجهات المسؤولة لتأمين مصاريف العلاج و الرعاية الطبية للتخفيف من أثار الإصابة التي تعرضوا لها على جبهات القتال.

نشرت مواقع موالية للنظام على صفحاتها صوراً ومناشدات من مقاتلين في صفوف النظام سقطوا على جبهات القتال دفاعاً عن الأسد، طالبوا من خلالها رأس النظام بالتدخل لتأمين مصاريف معيشتهم بعد أن باتوا عاجزين عن الحركة، وقال أحدهم “تصاوبت من سنة ونص ونحنا عم نفك الحصار عن مطار كويرس وفقدت إيدي اليمين وشظايا بالرأس والعين ولهلق عم اتعالج ولا قبضت ولاتعويض ولاشي وراتبي 15 ألف شو بدو يساوي هالمبلغ للمتجوز”.

وقال آخر “تصاوبت على أحد الجبهات وخضعت ل6 عمليات ومانتهيت من العلاج وراتبي 15 الف شو بدون يساوولي ولمن أجا وزير الداخلية الشعار إلى حماه عطا للمصابين ظرف وأنا ما وصلني أي شي بتمنى حدا ينظر بوضعي الصحي لأن الحياة صعبة كتير وعندي طفلين”. وتابع قائلا “نحن الجرحى في حماه ماحدا سأل عنا ليش بدي صوتي يوصل الرئيس بشار الأسد”.

وحالة إصابة ثالثة مشابهة قال صاحبها “أنا مستأجر بيت بحماه 25 ألف بالشهر متزوج وعندي ولد، بيتي بمعردس دمر انبترت رجلي اليسرى تحت مستوى الركبة وثقب بالمعدة والكبد وتقطع شريان القولون و111 شظية بالعمود الفقري بنسبة عجز 70% بدي وظيفة إلي ولزوجتي بعد ما تصاوبت وصرت ما أحسن أتحرك”.

وعمت حالة من الغضب والاستياء في حاضنة النظام بعد تخلي الأخير عن ذوي القتلى الذي سقطوا دفاعاً عن نظام الأسد من بينها تعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي المنددة بتوظيف زوجة ضابط كبير للنظام قتل على إحدى الجبهات عامل نظافة في أحدى المؤوسسات.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]