فرار 5 مقاتلين من حي جوبر الدمشقي باتجاه النظام

[ad_1]

عبادة الشامي: المصدر

هربت مجموعة تضم مقاتلين من ثوار الغوطة الشرقية باتجاه قوات النظام بعد اجتيازهم إحدى النقاط العسكرية على محور حي جوبر الدمشقي وفقا لتقارير صحفية.

وقالت شبكة “مراسل سوري” المعارضة إنها علمت من مصادر خاصة بأن خمسة عناصر من مقاتلي حي جوبر هربوا من نقطة عسكرية على محور “عارفة” باتجاه جيش النظام برفقة زوجاتهم، ما أدى إلى تسلل عناصر من النظام باتجاه النقطة التي أصبحت فارغة من المقاتلين.

وأشارت الشبكة إلى أن عناصر من مقاتلي حي جوبر انتبهوا لتقدم النظام في تلك النقطة ما أدى لقيامهم بالاشتباك معه واستعادة النقطة التي هرب من خلالها أولئك العناصر.

وقال خالد الرفاعي مراسل (المصدر) في الغوطة الشرقية إن العناصر الفارين كانوا ينتمون لجيش الإسلام ثم صاروا تحت حماية المجلس المحلي لجوبر عقب الاقتتال الداخلي بين الفصائل، لافتاً إلى أن حادثة الفرار جرت يوم أمس السبت.

بينما أوضحت شبكة “مراسل سوري” أن العناصر رفضوا الخروج باتجاه مناطق جيش الإسلام والانضمام لفيلق الرحمن عقب الاقتتال الذي جرى بين الطرفين مشيرة إلى أنهم آثروا البقاء تحت سلطة المجلس المحلي في جوبر، على أن يكون تذخيرهم من الفيلق، وهم عناصر من كتيبة يقودها شخص يدعى “أبو حمزة قتيبة”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]
المصدر
[/sociallocker]