سمارت-رائد برهان

قال مسؤول أمني رفيع المستوى من إقليم كردستان العراق، اليوم الإثنين، إنه شبه متأكد بأن زعيم تنظيم “الدولة الإسلامية”، الملقب بـ”أبو بكر البغدادي”، لا يزال على قيد الحياة، في مدينة ، شمال شرقي سوريا، حسب ما نقلت وكالة “رويترز”.

وأوضح القيادي في “جهاز مكافحة ”، لاهور طالباني، إن لديهم معلومات بأن “البغدادي” ما يزال حيا، ما يجعلهم واثقين بذلك بنسبة 99 بالمئة، مضيفا “لا تنسوا جذوره الممتدة منذ تواجد في العراق، إنه يعلم ما يفعل جيدا”.

وتوقع “طالباني”، أن تنظيم “الدولة” سوف يلجأ إلى شن “ العصابات على غرار ما فعله تنظيم القاعدة”، ولكن بشكل أعنف، وذلك عقب خسارته مساحات كبيرة من مناطق سيطرته في سوريا والعراق.

وقال وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، الجمعة الماضي، إن بلاده لا يمكنها تأكيد مقتل “البغدادي”، مفترضا “بقائه على قيد الحياة حتى إثبات العكس”.

وأعلن المدعو “عواد علي ابراهيم البدري”، عراقي الجنسية، والملقب بـ”أبو بكر البغدادي”، إقامة “الدولة الإسلامية”، في عام 2014، من النوري بمدينة العراقية، التي أعلنت القوات العراقية السيطرة عليها هذا الأسبوع.

وانتزع عناصر التنظيم مساحات واسعة من سوريا والعراق، خلال ذلك العام، لتنحسر رقعة سيطرتهم، خلال العامين الماضي والحالي، مع تقدم القوات المدعومة من الدولي، الذي تقوده الأمريكية، في البلدين.

وفي سوريا، يدعم التحالف “” (قسد)، التي تقودها “وحدات حماية الشعب” الكردية، خلال حملتها ضد التنظيم في مدينة الرقة، أبرز معاقله في البلاد، والتي استطاعت خلالها، من السيطرة على أحياء عدة حتى الآن.