يقوم الرئيس ” في 23 و24 يوليو/تموز بجولة في الخليج تقوده خصوصاً إلى قطر والسعودية لبحث الأزمة الدبلوماسية التي تشهدها هذه المنطقة، وفق ما أعلنت الرئاسة التركية اليوم.

وسيزور “أردوغان” أيضاً الكويت التي تقوم بوساطة بين قطر وجيرانها الخليجيين الذين فرضوا عليها سلسلة عقوبات متهمين إياها بدعم ، بحسب بيان للرئاسة التركية نقله الإعلام الرسمي.

وتركيا حليفة لقطر وتقيم علاقات جيدة مع كبرى دول الخليج.

وقال رئيس الوزراء التركي “بن علي يلديريم”: “من أجل وضع حد لهذه الأزمة التي لا معنى لها، ستواصل أداء دور بنَّاء ونشط. في هذا الإطار، سيقوم رئيسنا بجولة في المنطقة وسيزور الكويت والسعودية وقطر في 23 و24 يوليو/تموز”.

وقالت وكالة الأنباء الخاصة “دوغان” أن “أردوغان” سيزور السعودية ثم الكويت في 23 يوليو/تموز قبل أن يتوجه إلى قطر في 24 من الشهر نفسه.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت في الخامس من مايو/أيار 2017 علاقاتها بقطر وفرضت عليها عقوبات اقتصادية على خلفية اتهامها بدعم الإرهاب.

لكن الدوحة نفت مراراً الاتهامات بدعم الإرهاب.