مجلس محافظة إدلب وهيئتها السياسية يرفعان علم الثورة ويؤكدان التزامهما بمبادئها

[ad_1]

فؤاد الصافي: المصدر

أعلن مجلس محافظة إدلب، والهيئة السياسية فيها، رفع علم الثورة فوق المباني الرسمية، واعتماده في جميع المراسلات الداخلية والخارجية، كما أكدا على التمسك بأهداف الثورة، ودعمهما للهيئة العليا للمفاوضات ما دامت ملتزمة بثوابت الثورة.

وأكد بيان مشترك لمجلس محافظة إدلب، والهيئة السياسية فيها، اليوم الإثنين (17 تموز/يوليو)، التمسك بجميع مطالب الشعب السوري التي خرج من أجلها، والتزامه بأهداف وثوابت الثورة ممثلة في إسقاط النظام وعصابته المجرمة بكافة رموزها وأشكالها، ووحدة سوريا أرضاً وشعباً، وإخراج كافة الميليشيات والقوات الأجنبية من سوريا.

وشدد البيان على رفض كل الحلول الجزئية، وأن يكون أي حل مقترح شاملاً لكل الأراضي السورية، مؤكداً على دعم الهيئة العليا للمفاوضات مادامت ملتزمة بأهداف ومبادئ الثورة، مع التأكيد على المطالبة بتمثيل سياسي حقيقي لقوى الثورة في الداخل في أي عملية سياسية تفاوضية جارية أو قادمة.

وطالب البيان جميع الفصائل بوقف الاقتتال الداخلي وتجنيب المدنيين العزل أي مخاطر تنجم عن ذلك، كما دعا كل الفصائل لوضع مؤسسات الدولة والمديريات تحت تصرف مجلس محافظة إدلب الحرة والمديريات والنقابات الحرة، مع ضرورة الحفاظ على الممتلكات العامة ووضعها في الصالح العام.

وأكد البيان على رفع علم الثورة فوق المباني الرسمية، واعتماده في جميع المراسلات الداخلية والخارجية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]
المصدر
[/sociallocker]