(وحدات الحماية) تعلن استعدادها لتسليم قتلى الثوار في معركة (عين دقنة)

[ad_1]

فؤاد الصافي: المصدر

أعلنت ميليشيات وحدات الحماية الكردية، اليوم الثلاثاء (18 تموز/يوليو)، استعدادها لتسليم جثامين الثوار الذين قتلوا أمس الإثنين في الهجوم على قرية “عين دقنة” في ريف حلب.

وأفاد بيان لميليشيات وحدات الحماية، بأنه “انطلاقاً من ثقافة وحدات الحماية الإنسانية والفصائل الثورية، وكبادرة حسن نية تعبيراً عن رغبة حقيقية بحقن الدماء السورية، تعلن قيادة وحدات الحماية عن فصل موضوع جثث القتلى من السوريين حصراً عن موضوع مفاوضات أو وساطات من أي جهة كانت”.

ودعت ميليشيات وحدات الحماية أهالي القتلى للتواصل بشكل مباشر معها لتسليمهم جثث القتلى، مشيرة إلى أن “الفصائل المشاركة في المبادرة هي: جيش الثوار، لواء الشمال الديمقراطي، جبهة الأكراد، جيش العشائر”.

وكانت قد أعلنت غرفة عمليات “أهل الديار” التابعة للجيش الحر، عن قيامها أمس بعملية نوعية داخل مواقع الميليشيات الكردية في قرية عين دقنة، مؤكدة مقتل أكثر من 25 عنصراً بينهم ثلاثة قياديين، وأسر طفل من مدينة نبل لم يتجاوز الـ (16 عاما)، جندته الميليشيات الكردية في صفوفها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]
المصدر
[/sociallocker]