أعلن وزير الإعلام والناطق باسم الحكومة الأردنية محمد المومني، أن آلية مراقبة وقف إطلاق النار في مناطق جنوب غرب التي اتفق عليها وأمريكا وروسيا في اجتماع “تصاغ في مراحلها النهائية”.

وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) نشر أمس الثلاثاء، أن الاتفاق المشترك الذي توصل إلیه الأردن مع وروسیا و”يقضي بدعم وقف إطلاق النار” في جنوب غرب سوريا “من شأنه أن يعزز جهود ترسیخ الأمن والاستقرار في سورياK ويدعم جهود التوصل إلى حل سیاسي للقضية السورية، وكذلك تسهیل عملیة وصول الإنسانیة للسوريین”.

وشدد المومني على أن الأردن “ينظر إلى هذا الاتفاق كخطوة مهمة لدعم التوصل إلى حل سیاسي للقضية السورية، والقضاء على الإرهاب، وبالتالي ضمان أمن الحدود وعودة اللاجئین السوريین إلى وطنهم”، مجدداً التأكيد على أن أمن واستقرار سوريا “يعد مصلحة إستراتيجية للمنطقة”.

وأوضح أن “اتفاق عدم التصعید” في جنوب غرب سوريا يشكل اختباراً وتحدياً لروسیا وأمريكا بصفته نقطة تحول، وسابقة يسعى البلدان للبناء علیها لحل القضية السورية.

يذكر أن الاتفاق حول إعلان نظام وقف إطلاق النار في جنوب غرب سوريا، الذي يشمل محافظات والقنيطرة والسويداء، تم الإعلان عنه بعد أن أجرى الرئيس الروسي “فلاديمير ”، ونظيره الأمريكي “دونالد ترامب”، لقائهما الأول، الذي عقد يوم 07/07/2017 في هامبورغ الألمانية على هامش قمة دول الـ20.