بالصور: لخلق أجواء المشاركة والتفاعل… (محلي عربين) يطلق حملةً مكثفةً لتنظيف المدينة

[ad_1]

محمد كساح – خالد الرفاعي: المصدر

فور سماعه بحملة التنظيف التي أعلن عنها المجلس المحلي المنتخب حديثاً في مدينة عربين بالغوطة الشرقية، بادر السيد “أبو سامر” إلى التطوع في الحملة بغية التعرف على فريق المجلس والفعاليات العاملة في المدينة.

وقال “أبو سامر” لـ (المصدر): “تعجبني مثل هذه الحملات لأنها تمكنني من التعرف عن قرب على آلية عمل اللجان والفعاليات في المدينة، نتيجة الاحتكاك المباشر مع أعضائها”.

وسعى محلي عربين المشكل حديثاً للتواصل مع المواطنين مقرراً النزول إلى الشارع ليكون هناك تفاعل ميداني بينه وبين الأهالي، بحسب ما صرح المهندس “أبو صالح”، عضو المكتب التنفيذي في المجلس المحلي لـ (المصدر).

وتابع “مع بداية تشكيل المجلس المحلي تم تشكيل مكتب (خدمة المواطن)، ومن هنا كانت بذرة الفكرة ونمت على شكل حملة نظافة تحت عنوان (بيئة نظيفة خالية من الأمراض)، ونسعى إلى تطويرها على شكل حملات أخرى”.

ويشارك في حملة النظافة الشرطة الحرة والدفاع المدني ورابطة الإعلاميين في الغوطة الشرقية، بالإضافة لعدد من أهالي المدينة.

وبدأت الحملة يوم السبت الماضي وتمتد إلى يوم الخميس المقبل وفق خطة محددة من المجلس المحلي، حيث تم تقسيم المدينة إلى ستة قطاعات موزعة على عدد أيام الحملة، كما توزع المتطوعون إلى فرق لها أعمال محددة من تنظيف الطرقات إلى إفراغ الحاويات مروراً برش المبيدات الحشرية وانتهاء برش المياه النظيفة في الأماكن التي تم تنظيفها.

وأكد المجلس المحلي لعربين أنه يسعى في المستقبل القريب لإطلاق عدة حملات لتشجير المدينة وتنظيف الحدائق وإزالة الردم الناجم عن الدمار، وغيرها من الحملات التطوعية.

ويتمنى أهالي عربين من مجلسهم الجديد إطلاق حملات أخرى كزيارة المصابين نتيجة الحرب، وزيارات ذوي الاحتياجات الخاصة، إضافة للاهتمام بالمشاريع التنموية التي تخلق فرص عمل وتقلل من نسبة البطالة في المدينة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]
المصدر
[/sociallocker]