سمارت-جلال سيريس

أعلنت جامعتا حلب وإدلب التابعتين لوزارة التعليم العالي في الحكومة السورية المؤقتة، اليوم الأربعاء، تأجيل الامتحانات في كلياتها ومعاهدها، على خلفية الاقتتال الدائر بمحافظة شمالي ، بين “” و”حركة الإسلامية”.

وقال وزير التعليم العالي، عبد العزيز الدغيم، في إلى “سمارت” إن امتحانات الكليات والمعاهد الاستثنائية، متوقفة تبعا لـ”الظروف الميدانية”، مضيفا أن فترة التوقف مرهونة باستمرار الاشتباكات.

ولفت “الدغيم” أن أكثر من 700 يتقدمون للامتحانات الاستثنائية في 11 مركزا موزعين في المدن السورية الخارجة عن سيطرة ، ومركز إضافي في مدينة التركية.

وتجدد الاقتتال بين الطرفين، حيث سيطر كل منهماعلى قرى وبلدات في عموم المحافظة، وسط سقوط قتلى لكليهما، فيما طالبت هيئات مدنية بتحييدالمدنيين عن الاقتتال.

ويأتي الاقتتال بعدتوتر ومناوشات، استمرت أشهرا، تطور بعضها لتبادل اعتقالاتواشتباكات أسفرت عن مدنيينوسط تبادل الطرفين الاتهامات حول مسؤولية مقتلهم.

وشهدت المحافظة خلال العام الفائت اقتتالا مماثلابين الطرفين، كما طالبت حينها هيئات مدنيةفي بلدات عدة بـ”الكف اليد وتحييدهاعن الصراع الفصائلي”، وسط واحتجاج شعبي علىممارسات عناصرهما.