وكالات()-شن نائب وزير الخارجية بحكومة ، ، هجوما على المبعوث الأممي الخاص إلى ، ستيفان ، متهما إياه بالسعي لصرف الانتباه في عن .

وأوضح المقداد، أنه وإلى اليوم «لا يوجد توصيف دقيق لما يجري في سوريا في ونحن ماضون في نهج التفاوض»، في إشارة لمفاوضات جنيف.

وانتقد المسؤول السوري ما وصفه بـ «محاولات إفراغ سلة مكافحة من مضمونها وتحويلها إلى سلة بناء ثقة وفق ما يحاول دي مستورا القيام به لحرف الانتباه عن الإرهابيين».

ويشار إلى أن جنيف السابعة كانت قد انتهت مؤخرا دور الوصول إلى نتيجة بين وفدي والمعارضة.