عبد الله الدرويش

تظاهر العشرات من أهالي مدينة جرابلس (104كم شمال شرق مدينة حلب)، على الحدود التركية، تضامنا مع الشعب الفلسطيني ونصرة للمسجد الأقصى، حسب مراسل “سمارت”.

وأوضح المراسل أن قرابة الـ60 متظاهرا جابوا شوارع المدينة، “نصرة للأقصى”، ورفعوا لافتات تعبر عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني، كما نددوا بصمت الحكام العرب حول الأحداث الجارية في ، وحصار جيش الإحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى.

وخرجت، أمس الجمعة، مظاهرتان في مدينتين بريفي حمص ودرعا، وسط وجنوبي ، للتضامن مع الشعب الفلسطيني وما يحدث في المسجد الأقصى، حسب صحفيان متعاونان مع “سمارت”.

وسبق أن خرجتمظاهرة، يوم 21 تموز الجاري، في بلدة يلدا بريف دمشق، رفضا لإغلاق المسجد الأقصى، من قبل جيش الإسرائيلي.

وكان مئات المصلين من الفلسطينيين أدوا صلاة الجمعة يوم أمس، داخل المسجد الأقصى لأول مرة منذ أسبوعين، حيث حظرت سلطات الاحتلال دخول المصلين من الرجال تحت سن الخمسين، بعد أن أغلق الجيش الإسرائيلي بوابات القدس بشكل كامل، ومنع المدنيين من الوصول إلى المسجد الأقصى، بعد أن قام ثلاثة شبان فلسطينيين بقتل جنديين إسرائيليين، قربه، حيث قتل الشبان برصاص الأخير بعدها.