() قُتل تسعة عناصر من وجرح آخرون، اليوم الاثنين، إثر مع فصائل في محيط قرية «العزيزية» بريف حماة الغربي.

وجاء هذا عقب محاولة قوات النظام التقدم باتجاه القرية، إلا أن مقاتلي المعارضة استطاعوا التصدي للهجوم، وتدمير عدد من الآليات العسكرية.

يذكر أن محاولات قوات النظام هذه، تعد خرقا لاتفاق تخفيف التوتر المُبرم في آستانا 4، إذ يعتبر هذا الهجوم الثالث لقوات النظام مدعومة بميليشيات أجنبية على جبهات ريفي حماة الشمالي والغربي، إذ سبق أن تصدت فصائل المعارضة هجومين سابقين على منطقتي )الزلاقيات، الجنابرة(.