اللاذقية () أعلنت قاعدة حميميم الروسية مساء أمس، عبر معرفاتها الرسمية عن استعداد قوات النظام لاقتحام مجدداً «للقضاء على التنظيمات الإرهابية».

وأكدت القاعدة أن الهجوم «سيكون عبر الفرقة الرابعة ذات المهارة القتالية الأكثر سيطاً بحسمها لكل معركة خاضتها من قبل ضد التنظيمات الإرهابية المتشددة».

وأضافت أن «المدينة ذات التحصينات الهندسية والخنادق العميقة لن تستعصي مجدداً على القوات الحكومية بعد وصول قوات النخبة التي ستقود المعركة القادمة».

يأتي هذا عقب فشل قوات النظام مدعومة بميليشيات أجنبية، بدخول حي جوبر في رغم محاولاتها المتكرة منذ أكثر من خمسين يوماً، تكّبدت خلالها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.