() أعلنت الروسية عبر معرفاتها الرسمية ظهر اليوم، أن «تستخدم القوة المفرطة لتدمير البنية التحتية والوجود البشري»، بحجة ضرب تنظيم الدولة.

يأتي هذا عقب إعلان وكالة سانا التابعة للنظام السوري، مقتل ستين مدنيّاً بغارات لطيران التحالف الدولي على مناطق مختلف شرق .

وأكدت القاعدة أن ضربات التحالف أوقعت عدداً كبيراً من الجرحى، معظمهم من الأطفال والنساء، نتيجة دمار منازل المدنيين على رؤوس قاطنيها، لافتاً أنه على «المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته تجاه هؤلاء الضحايا».

جدير بالذكر أن وسائل الإعلام المحلية العاملة في مدينة دير الزور، لم تؤكد خبر وكالة الأنباء التابعة للنظام، أي أن الخبر لم يصدر سوى من وكالة سانا حتى الآن.