()-أعلن الأمن اللبناني، مساء أمس الثلاثاء، أن القوافل اللتي ستقل اللاجئين السوريين ومقاتلي المعارضة سنتنطلق صباح الأربعاء.

وأوضح اللواء عباس إبراهيم المدير العام للأمن اللبناني، أن القوافل ستنطلق صباحا، بعد إتمام عملية التبادل بين اللبناني وهيئة تحرير الشام، وستقل 10 آلاف شخص مدني و120 مسلحا، مشيرا إلى أنه «لا مطلوبين في عملية التفاوض من عين الحلوة وهي خارج البحث».

وبدأت عملية تبادل الأسرى بين الهيئة والحزب، مساء أمس الثلاثاء، حيث سلمت الهيئة ثلاثة أسرى لديها من حزب الله، مقابل ثلاثة موقوفين في سجن رومية اللبناني، تستلمهم الهيئة، بالإضافة لأسيرتين من سجون لبنان.

وستنطلق القوافل من جرود اللبنانية، باتجاه فليطة السورية عبر بعض الطرقات الوعرة، وستتجه الحافلات من فليطة إلى طريق حمص الدولي وصولا إلى حلب ثم إدلب.