() قُتل أربعة عشر عنصراً من قوات الديموقراطية وأصيب آخرون، اليوم الجمعة، إثر لفصائل في ريف الشمالي.

وأعلنت فصائل المعارضة المنضوية في غرفة عمليات «» أن مجموعة من مقاتليها نفّذوا عملية نوعيةعلى مواقع قسد في قرية «» شمال حلب.

وأضافت أن هذه العملية جاءت ردا على الاستهداف المتكرر من قبل قوات سوريا الديموقراطية، لمنازل المدينيين في قرى وبلدات ريف حلب الشمالي.

 وتخوض غرفة عمليات أهل الديار معارك عنيفة مع قوات سوريا الديموقراطية في ريف حلب الشمالي، نتج عنها

قتل وجرح العشرات في صفوف الأخيرة، إضافة لوقوع أسرى.