بدر محمد

قال “جيش مغاوير الثورة” التابع للجيش السوري الحر ،اليوم السبت، إنهم قتلوا عنصرين من المليشيات الإيرانية في البادية السورية، بريف حمص الشرقي، وسط .

وأضاف القائد العام لـ”مغاوير الثورة” العقيد مهند طلاع، في تصريح لـ”سمارت”، أنهم استولوا على سيارتين وأسلحة ووثائق، دون ذكر تفاصيل أخرى أوتحديد مكان الهجوم.

من جانبهم، قال ناشطون إن سيارتين تابعتين للميليشيات الإيرانية، أضلت طريقهما، في منطقة الوعر، واتجهت نحو الزكف التابع لـ”مغاوير الثورة”.

وكان ” مغاوير الثورة”، قال إن القاعدة الجديدة التي أنشأها في منطقة الزكف بالبادية السورية، بريف حمص الشرقي، ستكون نقطة متقدمة للسيطرة على محافظة دير الزور الخاضعة لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وتقع القاعدة في منطقة الزكف الصحراوية التي تبعد نحو 70 كم شمال شرق منطقة التنف و130كم جنوب غرب مدينة البوكمال، وتتمتع بموقع استراتيجي بالنسبة لـ”مغاوير الثورة”.

وتنتشر فصائل من “الحر” في البادية وعند الشريط الحدودي مع العراق، حيث أنشأ “جيش مغاوير الثورة” مؤخرا ومعسكرات تدريبية، تمهيدا لبدء معركة السيطرة على مدينة البوكمال، بدعم من التحالف الدولي.