أحلام سلامات

قال المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، ، إن والأردن لم يعلماه باتمام اتفاق الجنوب، خلال اجتماع مع مجلسي محافطتي درعا والقنيطرة.

وكان مسؤولون أمريكيون، قالوا، يوم 7 تموز الفائت، إن الولايات المتحدة وروسيا توصلالاتفاقوقف إطلاق النار في محافظات جنوبي ، وهي درعا والقنيطرة والسويداء، فيما نفى قادة بفصائل الجيش الحر المتواجدة بمحافظة درعا علمهم ببنود الاتفاق.

وقال “حجاب” في مؤتمر صحفي عبر تطبيق “سكايب”، عقد في مدينة بصرى (37 كم شرق مدينة درعا)، جنوبي سوريا، السبت، إنهم لا يعلمون بقرار وقف إطلاق النار في الجنوب حتى اللحظة، في ظل استمرار الخلاف حول ذلك وعدم تحديد أي بنود له، كما أكد المجتمعون على الالتزام بثوابت الثورة وإسقاط االنظام.

كما أوضح المجتمعون أن ملف المعتقلين هو “أمر فوق التفاوض ولا يخضع له”، إنما هو سابق لأي عملية تفاوضية ويبرهن على جدية الطرف المقابل في الوصول إلى حل سياسي.

وكان رئيس وفد إلى “الأستانة”، أحمد بري،كشفلـ”سمارت”، يوم 5 تموز الفائت، أن فصائل “”، العاملة في محافظات درعا والقنيطرة والسويداء، عقدت اتفاقا مع أمريكا وروسيا والأردن، لإقامة “منطقة عازلة”، ما دفعها لعدم المشاركة في المحادثات.

وتقول الولايات المتحدة، إنها تسعى إلى فرضمناطق حظر جويفي سوريا، مبدية استعدادها للتعاون مع ، التي طلبت منها مزيد من التفاصيل.