وكالات()-دعت منظمتان حقوقيتان الرئيس الفلسطيني، ، إلى إجراء تحقيق بشأن الجرائم والانتهاكات التي تعرض لها الفلسطينيون في سوريا، على يد .

ووجه كل من الشبكة السورية والمرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان رسالة إلى عباس، طالباه فيها بفتح التحقيق بموجب أن فلسطين عضو في المحكمة الجنائية الدولية، للتحقيق بما قامت به سلطات النظام السوري بحق فلسطينيي سوريا على مدار السنوات الخمس الماضية.

 وكشفت منظمات حقوقية قبل أيام عن قيام النظام السوري بقتل الناشط والمبرمج الفلسطيني باسل الصفدي في تشرين أول/ أكتوبر عام 2015، الذي اعتقل في عام 2012، وتعرّض لشتى أنواع التعذيب والمعاملة المهينة واللاإنسانية، كما أكدت عائلته.