()-أطلق في بيان له، مبادرة لتشكيل نواة (جيش التحرير الوطني السوري) من كافة أطياف المجتمع السوري، وفصائل الثورة.

وأوضح الجيش التابع للمعارضة، في بيانه، أن المبادرة إلزامية، وذلك على أن يدار الجيش ويعمل بمعايير احترافية ابتداءً من ، ويهدف أولا إلى تحرير سوريا بدءاً من دير الزور، كما يهدف إلى إنتاج توافق وطني عبر عقد اجتماع جديد يساوي بين السوريين، أيا كانت أصولهم وانتماءاتهم.

وأشار الجيش إلى أن العديد من الفصائل والفعاليات من أبناء المنطقة الشرقية أبدت تفاعلها وحماستها مع المبادرة، مشيرا إلى ضرورة الوصول للهدف المنشود بالتوافق على برنامج العمل الوطني وخططه التي يجب أن تكون عابرة ومتجاوزة للأيديولوجيات والأجندات الخاصة، ودعا البيان إلى تشكيل قيادة سياسية وهيئة أركان محترفة.

ونوه الفصيل على أن ما نشر بتاريخ 4 آب لعام 2017 من بيان توحد أدرج فيه إسم (جيش )، جاء دون مشاركته ومشاورته بالأمر.