ضابطٌ ومجند في قبضة كتائب الثوار شمال حلب

editor4

[ad_1]

زياد عدوان: المصدر

أعلن لواء المنتصر بالله التابع لكتائب الثوار عن أسر ضابط برتبة ملازم وعنصر من قوات النظام على جبهة قرية العمية شرق بلدة بزاعة في ريف حلب الشمالي مساء الاثنين.

وقال قياديٌّ في اللواء المنضوي في غرفة عمليات “درع الفرات”، لـ “المصدر” إنّ مقاتلي “المنتصر بالله” نصبوا كميناً لقوات النظام على أطراف القرية التابعة لمدينة الباب، وأسفر عن القبض على الملازم أول حمزة سالم، والمجند عمر مكية، وهما الآن بحكم الأسرى.

في تطورٍ آخر شمال حلب، جددت الميليشيات المنضوية في تحالف قوات سوريا الديمقراطية (قسد) قصفها براجمات الصواريخ مستهدفة قرية كلجبرين بريف حلب الشمالي، كما قُتل عنصر من كتائب الثوار في القرية إثر استهدافه برصاص قناصة الميليشيا المتمركزة في قرية الشيخ عيسى المجاورة.

في الأثناء، جددت المدفعية التركية قصفها بعشرات القذائف مستهدفة المخافر الحدودية وأحد معسكرات التدريب التابعة لـ (قسدو) في بلدة راجو بريف مدينة عفرين الشمالي، فيما أفادت مصادر إعلامية متطابقة بأن القصف المدفعي التركي أسفر عن مقتل وإصابة عدد من عناصر الوحدات الكردية في بلدة راجو.

من جهتها جددت قوات النظام المتمركزة في قرية معرستة الخان قصفها المدفعي الذي استهدف مدينة عندان بريف حلب الشمالي، دون أنباء عن سقوط إصابات في صفوف المدنيين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]