بدر محمد

أعلنت ”، المساندة لقوات النظام السوري، اليوم الثلاثاء، مقتل قيادي عسكري برتبة خلال المعارك في سوريا.

وقال مساعد الشؤون التنسيقية في ميليشيا “فيلق القدس”، التابع لـ”الحرس الثوري”، إن العقيد مرتضى حسين بور شلماني، قتل أمس الاثنين، أثناء “أداء مهمة استشارية دفاعا عن المراقد المقدسة”، دون التطرق لتفاصيل إضافية، حسب وكالة ” أنباء فارس” الإيرانية.

قالمسؤول إيراني، في السابع من آذار الماضي، إن أكثر من ألفي إيراني قتلوا في سوريا والعراق دفاعاً عما أسماها “العتبات المقدسة”، دون تحديد المناطق التي قتلوا فيها.

وتساند ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني” قوات النظام في المعارك بسوريا، حيث قتل عشرات منهم في معارك بحلب ودرعا، كما تدعم ميليشيا “حزب الله” اللبناني، التي تقاتل وقاتلت إلى جانب قوات النظام في مناطق سورية عدّة أهمها الزبداني بريف دمشق والقصير بحمص.