سعيد غزّول

قتل سبعة عناصر لقوات النظام السوري، السبت، بعملية “انغماسية” نفذها “اتحاد قوات جبل الشيخ” الذي يضم فصائل من وكتائب إسلامية، على مواقع لهم في الغوطة الغربية بريف دمشق، جنوبي .

وقال المكتب الإعلامي لـ”قوات جبل الشيخ” على صفحته في موقع “فيس بوك”، إن العملية نفذت في نقطة “تل السيوف” بمنطقة مغر المير وأسفرت، إضافة لمقتل عناصر قوات النظام، عن الاستيلاء على أسلحة وذخائر، قبل انسحابهم من النقطة.

وأضاف المكتب الإعلامي، أن ذلك جاء عقب دارت بين “قوات جبل الشيخ” وقوات النظام مدعومة بمليشيات مساندة لها، من جهتي تل سيوف، وتل مروان، تزامنا مع استهداف النظام بالرشاشات الثقيلة، قرية “مزرعة بيت جن” القريبة، دون معلومات عن خسائر.

واستعادت فصائل “قوات اتحاد جبل الشيخ”، في 13 شهر أيار الفائت، السيطرة على “تلة الربع” في منطقة بيت جن بالغوطة الغربية، بعد قوات النظام عليها لعدة ساعات، فيما أعلنت “”، عن مقتل ثمانية عناصر من “حزب الله” اللبنانية بينهم ضابط برتبة نقيب، قرب تلة الزيات في ذات المنطقة.

وتدور اشتباكات بين قوات النظام والجيش الحر وكتائب إسلامية إثر محاولة الأول التقدم نحو بلدت الغوطة الغربية، ساعياً دفع السكان على عقد تسويات، وتهجيرهم إلى الشمال السوري، حيث هُجّر العشرات من أهالي بلدة تيما (45 كم جنوب دمشق)، بداية كانون الثاني الفائت.