وكالات()-نفى يحيى العريضي المستشار السياسي للهيئة العليا لمفاوضات قوى ، أمس الخميس، أنباء عن استقالة المنسق العام للهيئة.

وأوضح العريضي، إن «المتغيرات تؤثر في طبيعة المعارضة فقط إذا استسلمت لأجندات خارجية»، وذلك في تصريح لقناة الميادين التي نشرا خبر استقالة حجاب.

وكانت القناة، قد ذكرت، الأربعاء، أن رئيس رياض حجاب استقال من منصبه «لأسباب صحية». ونقل عن مصادر الهيئة العليا أن حجاب أبلغ وزير خارجية السعودية عادل الجبير بقرار الاستقالة قبل يومين، ولم يُعلَن عنها بشكل رسمي بعد.

وذكرت أن هناك أسماء عدّة يجري تداولها لخلافة حجاب، مشيرة إلى أن رئيس تيار «الغد» هو الأقرب لخلافة حجاب.