سعيد غزّول

سمارت – ريف دمشق

جرح نحو 24 مدنيا بينهم طفل، السبت، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، جنوبي .

وقال عضو المكتب الطبي في المدينة، لقب نفسه “أبو علي الحسن”، لـ “سمارت”، إن قوات النظام قصفت بالمدفعية الثقيلة، أحد سوقا شعبيا، ما أسفر عن جرح مدنيين ترواحت إصاباتهم بين الخفيفة والمتوسطة، بعضهم كانوا بحاجة لعمليات جراحية.

من جانبه، قال الناطق باسم الدفاع المدني، محمود آدم، إن استهداف الأسواق الشعبية في دوما كان “بشكل مباشر”، مضيفا، أن قصفا مماثلا لقوات النظام طال أحياء سكنية في المدينة، من مواقعها المحيطة، واقتصرت الأضرار على المادية.

كذلك، تعرض حي جوبر شرقي العاصمة دمشق، وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية المجاورة، لقصف بأكثر من ثلاثين صاروخ “أرض أرض”، وعشرات قذائف “” والمدفعية الثقيلة، مصدره مواقع قوات النظام المحيطة، تزامناً مع محاولات مستمرة للأخيرة باقتحام المنطقتين، حسب ناشطين.

وكان خمسة مدنيين بينهم أطفال قتلوا، أمس الجمعة، بقصفٍ مدفعي لقوات النظام على مدينتي كفربطنا وسقبا وبلدة حمورية في الغوطة الشرقية.