() نعى القيادي في حركة أحرار الشام «الفاروق أحرار» صباح اليوم، قتلى مركز في مدينة شرق إدلب.

وكتب الفاروق عبر موقع تويتر «حسبنا الله ونعم الوكيل مصيبة تقشعر لها الأبدان اللهم ارحم شهداء القبعات البيضاء ولعن قاتليهم»، مشيراً إلى أن: «المحرر أصبح غابة بفضل الجولاني وحاشيته».

وأشار «ياسر عبد الرحيم» القيادي في فيلق الشام أن مرتكب هذه الجريمة: «ليس إنسان ويجب تحرك كافة الجهات العسكرية والمدنية لكشف الفاعلين».

جدير بالذكر أن منظومة الدفاع المدني السوري نعت في بيانها سبعة من عناصرها قُتلوا بظروف غامضة، في مركزهم بمدينة سرمين شرق إدلب.

 

حسبنا الله ونعم الوكيل مصيبة تقشعر لها الأبدان اللهم ارحم شهداء #القبعات_البيضاء والعن قاتليهم
المحرر أصبح غابة بفضل الجولاني وحاشيته

— الفاروق أحرار (@alfarookahrar11) ١٢ أغسطس، ٢٠١٧