محمود الدرويش

سمارت- إدلب

أفرجت ، عن أكثر من مئة في سجونها، ضمن اتفاق خروج “” من القلمون الغربي، جنوبي ، إلى شمالها.

وقال مصدر خاص لـ”سمارت”، الأحد، إن النظام أفرج عن 102 معتقلا بينهم 22 امرأة، وصل منهم 59 إلى إدلب، ليلة السبت – الأحد، بينهم تسعة نساء، في حين فضّل البقية التوجه إلى مدينة حماة، وسط البلاد.

من جانبها، ذكرت وسائل إعلام تابعة لـ”هيئة تحرير الشام”، أن عدد المفرج عنهم بلغ 104 معتقلا، بينهم 24 امرأة، كانوا معتقلين في سجون بحمص وحماة ودمشق.

ووفق وسائل الإعلام فإن الإفراج جاء ضمن اتفاق خروج مقاتليها من القلمون الغربي إلى شمالي سوريا.

وعقدت “تحرير الشام” اتفاقا مع “حزب الله” اللبنانية، في شهر تموز الفائت، تنسحب خلاله من جرود بلدة عرسال (90 كم شمال شرق العاصمة بيروت)، إلى الشمال السوري، مقابل الإفراج عن أسرى لـ”حزب الله” وتبادل ومعتقلين للطرفين.