سعيد غزّول

سمارت -الرقة

قال المركز الإعلامي التابع لـ”قوات الديمقراطية”، الأحد، إن مع تنظيم “الدولة الإسلامية”، في حي الرقة القديم شرقي المدينة، شمال شرقي سوريا، أسفرت عن سقوط وجرحى للتنظيم.

وأوضح المركز على موقعه الرسمي، أن عددا من عناصر تنظيم “الدولة” قتلوا وجرحوا، ليلة السبت – الأحد، سحبت منهم “قسد” جثث ستة قتلى، واستولت على أسلحتهم، مضيفة أنها استولت أيضا على مخزن أسلحة وذخائر تابعة لتنظيم “الدولة” في الحي.

وحسب المركز، دارت اشتباكات أخرى بين الطرفين، في حي الروضة شمال شرقي مدينة الرقة، قتل على إثرها سبعة عناصر للتنظيم، كما قتل أربعة آخرون، باشتباكات مماثلة دارت في حي الدرعية، مقابل إصابة من “قسد”.

أما المواجهات التي اندلعت في حي البريد شرقي المدينة، أسفرت عن مقتل ستة عناصر من تنظيم “الدولة”، وثلاثة من “قسد”، وفقا لما ذكر المركز الإعلامي.

من جانبه، قال تنظيم “الدولة” عبر وسائل إعلامه، أن ثلاثة عناصر لـ “قسد” قتلوا برصاص قناصيه، في حي هشام بن عبد الملك، وقرب دوار القادسية، وقرب الجامع الكبير وسط مدينة الرقة.

وقتل 36 عنصرا من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) وتنظيم “الدولة الإسلامية” باشتباكات دارت بين الطرفين، يوم الجمعة الفائت، في أحياء مدينة الرقة، حسب ما ذكرت وسائل إعلام الطرفين.

ودخلت المعارك في المدينة يومها الـ 64، تمكنت خلالها “قسد”، التي تقودها “وحدات حماية الشعب” الكردية، من السيطرة على 45 بالمئة منها، بدعم من التحالف الدولي الذي يستهدفها يوميا بعشرات الغارات يسفر معظمها عن وقوع .