() – أصيب عدد من المدنيين بجروح اليوم الاثنين، جراء غارة جوية من قبل ، على مدينة بريف الشمالي.

كما تعرضت المدينة لقصف بقذائف الدبابات من قبل المتمركزة في حاجز مريمين، عقب القصف الجوي الذي تعرضت له المدينة، مما أدى لدمار كبير في ممتلكات المدنيين.

وقصفت طائرات النظام الحربية بلدة تل ذهب في منطقة شمالي حمص، دون ورود معلومات عن سقوط قتلى أوجرحى.

بدورها ردت على هذا القصف بإطلاق قذائف الهاون على مواقع قوات النظام في حاجز مريمين، محققة إصابات مباشرة في صفوف الأخيرة.

وتواصل قوات النظام خرقها لاتفاقية خفض التصعيد المبرمة بريف حمص الشمالي، والتي تقضي بوقف الأعمال القتالية ووقف القصف من قبل قوات النظام.