ريف دمشق()-كشفت ، اليوم الأحد، أن في منطقة ورأس بعلبك، سيتوجه إلى .

حيث أعلن الإعلام الحربي، التابع للحزب أن «المنطقة التي ستتوجه اليها قافلة مسلحي داعش وعائلاتهم هي مدينة السورية بريف دير الزور الشرقي بحسب ماتم الاتفاق عليه»، وتابع: «وصول 17 حافلة و10 سيارات للهلال الأحمر السوري إلى منطقة قارة في القلمون الغربي لاخراج إرهابيي داعش من إلى البوكمال».

وقالت مصادر عسكرية بالميليشيا أن عناصر التنظيم قرروا تسليم أنفسهم لحزب الله بشرط انتقالهم إلى دير الزور، مقابل كشفهم مصير الجنود اللبنانيين.

ويشار إلى أن الجيش اللبناني، ومنذ يوم السبت الماضي، أطلق معارك ضد تنظيم الدولة في جرود بلدتي رأس بعلبك والقاع عند الحدود الشرقية مع سوريا، في حين خاض والنظام من الجانب السوري في القلمون معارك مماثلة.