() أكد رئيس «مركز المصالحة» في الروسية «ألكسندر فيازنيكزف»، استمرار المفاوضات في إطار اتفاق في .

ونقلت وسائل إعلام روسية عن «فيازنيكزف»، أنه أجرى: «اجتماعات عبر برنامج سكايب بين ممثلي لجان المصالحة السورية في ودمشق وحمص واللاذقية بحضور روسي».

وأضافت المصادر أن اجتماعاً أُبرم يوم أمس بين القاعدة و «لجان المصالحة في درعا» عبر البرنامج ذاته، لبحث آخر تطورات اتفاق خفض التصعيد في جنوب غرب سوريا.

جدير بالذكر أن «مركز المصالحة» في قاعدة حميميم الروسية المسؤول الرئيسي عن مفاوضات خفض التصعيد في سوريا، والتي ضمّت حتى الآن ثلاث مناطق رئيسية (جنوب غرب سوريا، شمال حمص، الغوطة الشرقية، إلا أن عشرات الخروقات سُجلت بحق النظام السوري في المناطق السابقة.