محمد الحاج

سوريا – تركيا

رد الأمين العام لميليشيا “حزب الله” اللبنانية، ، الأربعاء، على تصريحات لمسؤولين عراقيين رفضت الصفقة المبرمة للأخيرة مع تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقال “نصر الله”، في نشرته قناة “المنار” اللبنانية التابعة له، إنه “لا يمكن التشكيك بنوايا حزب الله في تنظيم الدولة (…) ونقل 310 عنصرا من منطقة القلمون الغربي إلى محافظة دير الزور، لم يغير بمعادلة المعركة”.

وتابع: “رأس الحربة في هجوم البادية السورية كان وما زال حزب الله الذي قدم أعدادا كبيرة من الشهداء هناك، وبالتالي نحن ننقل هؤلاء المسلحين المهزومين من جبهة نحن نقاتل فيها إلى جبهة نحن نقاتل فيها”، على حد وصفه.

ودعا رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، في مؤتمر صحفي، أمس الثلاثاء، حكومة النظام السوري، إلى فتح تحقيق حول نقل أعداد “كبيرة” من عناصر تنظيم “الدولة” إلى ، معبرا عن رفضه للاتفاق الذي أبرمه “حزب الله”.

وشنت طائرات التحالف الدولي، في وقت سابق اليوم، غارة لعرقلة وصول القافلة التي تقل عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من إلى شرقي سوريا.