() قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ صباح اليوم، الأحياء السكنية في بلدة كفر حمرة شمال بشكل مكثّف.

كما تعرضت منطقتي شارع آسيا وشارع بغداد في منطقة القبر الإنكليزي شمال حلب، لقصف مدفعي مكثف من قوات النظام المتمركزة في قرية حندرات، أسفرت عن أضرار مادية دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

يأتي هذا بالتزامن مع تحليق مكثّ لطيران استطلاع مجهول الهوية، فضلاً عن طيران «إليوشن» برفقة عدد من المقاتلات الحربية في سماء ريفي حلب الشمالي والغربي وصولاً إلى إدلب، يُعتقد أنها روسية وفقاً لمصادر محليّة.

جدير بالذكر أن العمليات العسكرية متوقفة بشكل نسبي في المنطقة منذ دخولها اتفاق تخفيف التوتر المُبرم في أستانا 4، باستثناء عمليات مباغتة لهيئة تحرير الشام على منطقتي الملاح والكاستيلو شمال حلب، وقصف قوات النظام لمدينة عندان لأكثر من أربع مرات سابقة.