() نفت مصادر في المعارضة السورية ظهر اليوم، الادعاءات الروسية حيال وقف الأعمال القتالية في محيط مدينة شمال .

وأكد رئيس المكتب السياسي للواء المعتصم عبر حسابه على موقع تويتر أنهم ليسوا معنيين «بالتصريحات الروسية الكاذبة»، مشيراً أن أي اتفاق «لا يضمن عودة المناطق المحتلة لأهلها لن نكون طرف فيه وطرد المحتل حق وواجب على الجيش الحر».

في حين، أعلنت قاعدة حميميم الروسية إقامة حاجزين وأربعة نقاط للشرطة العسكرية الروسية، لمنع الاشتباكات والصدام العسكري بين الجيش السوري الحر والفصائل الكردية حسب وصفها.

جدير بالذكر أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت ظهر اليوم، إيقاف الأعمال القتالية في محيط المدينة، والتي سيطرت عليها قوات الديموقراطية في مطلع شباط/ فبراير 2016.

لسنا معنيين بالتصريحات الروسية “الكاذبة”، واي إتفاق لا يضمن عودة المناطق المحتلة لأهلها لن نكون طرف فيه وطرد المحتل حق وواجب على الجيش الحر

— مصطفى سيجري M.Sejari (@MustafaSejari) ٦ سبتمبر، ٢٠١٧