()-شدد الائتلاف الوطني السوري، اليوم الجمعة، على رفضه التام لترجيل قوات المعارضة من البادية السورية نحو الأردن، مؤكدا على أن هذه الفصائل مشهود لها في بالشجاعة.

وأكد الائتلاف على دعمه الكامل لأسود الشرقية والشهيد أحمد العبدو المتمركزة في البادية السورية، إثر الضغوط التي يتعرضون لها للانسحاب إلى الأردن.

وأدان الائتلاف قيام «جهات إقليمية وخارجية» بتوجيه رسالة تقضي بخروج الفصيلين وترحيل عائلاتهم نحو مخيم الأزرق بالأردن، مشيرا إلى أنه يعمل بالتنسيق مع ممثلي الفصيلين بالائتلاف، على التواصل مع الإدارة الأمريكية و«الجهات الصديقة» للعمل على مواجهة المطالب بالانسحاب من الأردن.

جدير بالذكر أن مصادر عسكرية خاصة لوكالة للأنباء كشفت الأربعاء الماضي، أن المملكة الأردنية الهاشمية، جددت طلبها من فصيلي (أسود الشرقية، وأحمد العبدو) بضرورة الانسحاب من البادية السورية، والدخول إلى الأراضي الأردنية.